مخاطر استخدام الهاتف على النظر قبل النوم

في هذا الوقت إصبحت الأجهزة الذكية جزء لا يتجزأ من حياة الأشخاص يستعملونها في كل الأوقات بغض النظر عن جنسهم أو عمرهم على مستوى العالم، الجميع يستخدمها لأغراض متعددة منها من يستخدمها بغرض العمل والإستثمار، ومنهم من يستخدمها بغرض اللعب والتسلية، ومنهم من يستخدمها بغرض الدردشة والتواصل مع الغير، وهناك العديد من الإستخدامات لهذه الأجهزة الذكية، ومن بين العوامل التي أدت إلى إستخدام هذه الأجهزة بشكل كبير صغر حجمها ودقتها وروعة تصميمها والشبكات المتعددة التي تعمل من خلالها والتي توفر عروض متجددة وبشكل مستمر، وبالرغم من ذلك هناك العديد من المشكلات التي تسببها هذه الأجهزة وتؤثر على حياة الفرد نفسه وصحته وهذا ما سوف نوضحه في السطور القادمة.

مخاطر استخدام الهاتف على النظر قبل النوم

مخاطر استخدام الهاتف على النظر قبل النوم

من اهم المخاطر التي تشير إليها العديد من الدراسات النظر إلى الهاتف المحمول في الليل، فالتصميم الحالي للأجهزة الذكية سمح بتوافر مصابيح عالية الجودة بشكل فائق تعادل قوة هذه المصابيح نافذة من الشمس نفسها وبالتالي فهي فائقة القوة، فكان في السابق لا يستطيع الفرد رؤية الهاتف وشاشته وما به من برامج في الشمس ولكن مع التصميمات الحديثة يمكنك ذلك بكل وضوح، وعلى الرغم من المميزات الفائقة التي توفرها هذه المصابيح إلا أن هناك العديد من السلبيات لهذه المصابيح كالتالي:

في العادي الجسم يحتاج لفترة من الراحة يأخذها عند النوم تبعًا لدورة حياة طبيعية يمر بها الجسم من خلال هرمون "الميلاتونين"  وهو هرمون يفرزه الجسم بشكل خاص في فترة النوم يساعد على راحة الجسم ويجعل الدماغ تتوقف حتى يخلد الجسم للراحة، ولكن الضوء الساطع وخاصة ذلك المنبعث من الأجهزة الذكية الحديثة يمكن أن يعطل الجسم من إفراز هذا الهرمون وبالتالي يؤدي ذلك إلى الإخلال بنظام الجسم بشكل كامل وهو ما قد يؤدي إلى الإصابة بمشكلات صحية خطيرة.

ولكن العلماء قاموا بإنشاء برامج خاصة تقوم هذه البرامج بضبط نغمات الضوء الخارج من شاشة الهاتف الجوال في وقت معين من النوم وذلك يعمل على إزالة الضوء الأزرق الخارج من الشاشة وهذا الأمر يجعل الفرد يشعر بتحسن وخاصة قبل الوقت الخاص بالنوم، ومن هذه البرامج f.lux ووضع Apple Shift Night.

أما من ناحية رأي المستخدمين لهذه التطبيقات الحديثة فقد أكدوا أن اللون البرتقالي الخارج من هذه الشاشات يعتبر أكثر راحة لعيونهم وبالتالي يستطيعون النوم بشكل جيد وخاصة الضوء الخافت منها، ولكن يظل التطور والدراسات تبحث عن تقديم الأفضل بشكل دائم لجميع المستخدمين.

استخدام الهاتف يضر بالعين ويسبب الأرق قبل النوم

ومن ناحية أخرى، يشير العديد إنه هذه التطبيقات الحديثة قد تكون مفيدة ولكن هناك العديد من الأشياء التي نقوم بها قد تمنعنا من النوم الجيد والحصول على قسط وفير من الراحة وخاصة عند إستخدام الهواتف الجوالة في أوقات متأخرة من اليوم حتى ولو قام الجسم بإفراز هذا الهرمون ولكن يتبقى منح الجسم ساعة قبل وقت النوم تغلق فيه جميع الأجهزة والشاشات التي تخرج هذه الأشعة بغض النظر عن قوتها.

وهناك العديد من الدراسات التي أشارت إلى العديد من المخاطر التي تصيب جسم الإنسان وخاصة عند تشغيل هذه الهواتف قبل مواعيد النوم ومن بينها السمنة وزيادة الوزن والعديد من الإضطرابات في نسبة الأنسولين التي يفرزها الجسم، كما أشار طبيب متخصص في هذا المجال أن تشغيل الهاتف الجوال قبل النوم مباشرًة وهي العادة التي بات الجميع يقوم بها دون أن يدري أصبح بمثابة السموم للجسم التي تدخل إليه دون أن يشعر الفرد وتسبب له العديد من الأضرار.

كما ذكر هذا الطبيب أن السبب الرئيسي الذي يجعل المخ مستيقظ عند تشغيل الهاتف الجوال في وقت النوم هو أن هذه الشاشات ترسل أشعة متناهية الصغر إلى العين والتي بدورها ترسل هذه الأشعة إلى المخ والتي تحمل بين طياته رسالة بأن وقت النوم لم يحن بعد وبالتالي لن يقوم الجسم بإفراز الهرمون المسئول عن النوم مما يؤدي إلى صعوبة النوم لفترات كافية وبالتالي يشعر الجسم بالتعب والهذلان والكسل وغيرها من أضرار.

من ناحية أخرى عند الإستيقاظ وعدم النوم لفترات طويلة يشعر الفرد بالجوع والحاجة إلى الأكل وبالتالي يحصل الجسم على المزيد من السعرات الحرارية التي لن تستهلك نتيجة قلة الحركة وزيادتها عن حاجة الجسم وهذا بدوره يؤدي إلى السمنة والعديد من الأمراض التي يكون الفرد في غنى عنها، لذا لا داعي لإستخدام هذه الهواتف في أوقات متأخرة بل ينبغي إغلاقها قبل النوم مدة لا تقل عن الساعة حتي يستطيع الجسم النوم بشكل جيد.

متابعة التداول عبر الهاتف والوقت المناسب لإجراء التداولات

من المعروف أن المستثمر في التداول يبقى بشكل مستمر مرتبط بمنصة التداول بشكل قد يسبب له الأرق وبعض المشاكل إن لم يتم ذلك بشكل سليم، وفي هذا المجال يؤكد خبراء موقع أراب فاينانشيال arabfinancials.org على ضرورة تنظيم الوقت وترتيب جلسات التداول خاصة للمستثمر عبر الإنترنت بشكل يحميه من أي أضرار نتيجة استخدام الهاتف الجوال او الجلوس على الحاسوب لمتابعة عمليات التداول. وفي هذا المجال يوفر موقع أراب فاينانشيال الكثير من المحتوى المفيد للمستثمرين بشكل يوفر لهم الوقت والجهد والإرهاق، كما يوفر لهم مراجعات حيادية عن أفضل شركات التداول سواء في سوق الفوركس أو في سوق العملات الرقمية وغيرها بما يضمن لهم الوصول إلى أفضل شركات التداول وتحقيق الكثير من الربح من هذه الإستثمارات. وفي الأخير يبقى أن نؤكد ان استخدام التطبيقات الخاصة بالهاتف الجوال لابد وأن يكون بشكل متوازن بما يضمن للمستخدم أقصى فائدة وبدون أي ضرر للنظر أو الصحة بشكل عام.

لا تترددوا في تصفح موقع اراب فاينانشيال لتداول الفوركس والعملات الرقمية..

نویسنده

مدت زیادی است که در حوزه IT و کامپیوتر فعالیت می کنم. یکی از علایق من فعالیت در حوزه تامین محتواهای تخصصی اینترنتی با رویکرد افزایش فروش است. از ابزارهای متعددی همچون اینفوگرافیک، مولتی مدیا، انیمیشن و موشن گرافیک هم بهره می برم. این قابلیتها باعث شد که یک تیم قوی از دوستانم را گردهم بیارم تا با کمک آنها بتونیم برای شما علاقمندان به افزایش فروش محصولات خود محتوای تخصصی تولید و تنظیم کنیم.

دیدگاهتان را بنویسید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد.